الرئيسية » اخبار الجالية » التوحد وأطفالنا

التوحد وأطفالنا

التوحد نوع من العوارض النفسية التي قد تفاجأ بها الأم …

كيف نعرف أن الطفل مصاب بالتوحد و كيف نبادر مع الطبيب بخطوات لعلاجه ؟؟؟
هذا ماستعرضه لنا

الأستاذة …غادة وهدان

إحصائية التخاطب والتعديل السلوكي
—————————-

ما الذي يسبب التوحد؟

هناك الكثير من البحوث والدراسات التي تطرقت إلى أسباب التوحد، بالرغم من كون السبب غير معروف، إلا أن هناك دليل
قوي يشير على أن هناك أسباب جينية وراء التوحد، بأنه هناك الكثير من الجينات المختلفة المرتبطة بهذه الحالة

متى يتم تشخيص التوحد؟

تبدأ العلامات التحذيرية الأولى للتوحد بالظهور قبل سن الثلاث سنوات، ومع مرور الوقت، استطاع المختصين التعرف على مجموعة من العلامات التحذيرية للتوحد قبل عمر السنة. في أغلب الأحيان، يلاحظ أولياء الأمور في سن 15 شهر إلى 18 شهر تأخر في بعض المهارات التطورية.

هل من الممكن تجنب التوحد؟

هل من الممكن الشفاء من التوحد؟

ما هو العلاج؟

إلى هذه اللحظة لا يوجد سبب معروف للتوحد، و لهذا ليس من الممكن تعديل المشكلة في دماغ الطفل، الكثير من العلاجات يجرى تطبيقها و ليس هناك شيء مؤكد. بدون معرفة سبب التوحد ليس هناك طريقة للحد منه حالياً لا يوجد شفاء من التوحد، لا يوجد علاج طبي، أدوية، حقن بإمكانها القضاء على المشكلة.

العلاج الوحيد المؤثر على التوحد هو البرنامج المنظم التدريبي، بالتالي الجمع بين المدرسة الجيدة و تدريب الأهل هو أفضل طريقة علاجية.

هل من الممكن لشقيق طفل مصاب بالتوحد أو قريب له أن يأخذ المطعوم الثلاثي؟

أجل،

الأدلة  العلمية  الحالية لا تؤكد أن هذا المطعوم أو أي مجموعة أخرى من التطعيمات تسبب ظهور التوحد

أخ صغير أو ابن لشخص أخذ المطعوم وعانى من الأعراض الجانبية له، من الممكن أن يأخذ المطعوم بكل أمان، وهذا الشيء حقيقي بسبب أن معظم الأعراض الجانبية ما هي إلا ردود فعل وحمى والتي لا تعتبر مانع لاستخدام المطعوم .

هل يمكن للطفل أن يعيش حياة مستقلة؟

التوحد اضطراب واسع النطاق،

ليس من المعروف إلى الآن ما هو مدى شدة التوحد على الطفل،يملك الاطفال المصابين بالتوحد قدرات كامنة على بناء مهاراتهم

و التي من الممكن أن تتطور اذا تلقى الطفل تدخل مركز ومبكر, بالاعتماد على مهارات الطفل الفردية ومناسبة وكثافة التدخل الذي يتلقاه، فان الطفل المصاب بالتوحد قد يعيش حياة مستقلة .

ما مدى اختلافه عن التخلف العقلي؟

عندما يعاني شخصٌ ما من التخلف العقلي، هناك قصور أو تطور في مهارات تصب في مجالات التطور المختلفة.

و لذلك إذا كان هناك طفل في الثامنة من عمره يعاني من التخلف العقلي فأن عمره العقلي سيكون تقريباً في الخامسة. في التوحد هناك نمو غير متساوي، في بعض المهارات قد يكون مستوى الطفل طبيعي، بينما في مهارات أخرى قد يكون الطفل دون المستوى الطبيعي، و كذلك هناك بعض الأفراد المصابين بالتوحد يمتلكون مهارات استثنائية دون المستوى الطبيعي .

وللحديث بقية
==============

أخصائية التخاطب وتعديل السلوك
غاده وهدان

عن فاتن نصر

شاهد أيضاً

الجالية المصرية بالنادي المصري بعجمان تحتفل بانتصارات أكتوبر في الإمارات

  احتفلت الجالية المصرية بذكرى انتصارات أكتوبر المجيدة في المقر الرئيس للأندية المصرية بدولة الأمارات …

زايد وحرب أكتوبر في احتفالية نظمتها الجالية المصرية بالعين واستضافها نادي ضباط الشرطة

  شهد معالي الشيخ سعيد بن طحنون أل نهيان وبحضور الشيخ سالم بن ركاض العامري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *