الرئيسية » اخبار الجالية » توقيع بروتوكول تعاون بين وزارتى الهجرة و الصحة ومؤسسة مصر الخير لتكريم المصريين المتوفين بالخارج

توقيع بروتوكول تعاون بين وزارتى الهجرة و الصحة ومؤسسة مصر الخير لتكريم المصريين المتوفين بالخارج

تم يوم الأثنين توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، ، ووزارة الصحة، ومؤسسة مصر الخير، لتكريم المصريين المتوفين بالخارج

شهد توقيع البروتوكول السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، والدكتور على جمعة مفتى الديار المصرية السابق، والدكتور أحمد عماد وزير الصحة.

وزير الصحة : نقل جثمان المصرى بالخارج إلى وطنه حق أصيل

قال الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة، إن التعاون وعمل لقاءات لمناقشة حل مشكلة نقل جثامين المصريين بالخارج،  جاء بالتعاون مع المجتمع المدنى، وبين وزارة الصحة ووزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، ما أثمر عن إنجاز البروتوكول فى 3 أسابيع، موضحا أن بروتوكول نقل جثامين المصريين يحل مشكلة ألف أسرة سنويا تعانى فى نقل جثامين ذويهم.

 وأضاف وزير الصحة خلال مؤتمر توقيع البروتوكول، أن قيام وزارة الصحة والسكان بإخطار “مؤسسة مصر الخير”- من خلال الإدارة المختصة لديها”علاج المواطنين وشئون السفر”- بحالات الوفيات للمصريين المقيمين بالخارج والتى يتم إبلاغها بها بالطريق الطبيعى عن طريق وزارة الخارجية أو شركة مصر للطيران أو من أى طريق آخر وذلك بموجب الإيصال الدال على تكاليف تجهيز ونقل الجثمان الوارد من تلك الجهات لتتحمله “مصر الخير”.

 وتابع وزير الصحة أن التعاون والمتابعة المستمرة من جانب وزيرة الهجرة كان سببا فى لفت الانتباه لهذه المشكلة وتسليط الضوء على شكاوى عديدة وردت من المصريين بالخارج، وممثلي الجاليات.

 وأضاف وزير الصحة أن مشكلة نقل الجثمان كانت  تمثل معاناة للمصريين بالخارج سواء في توفير النفقات الباهظة اللازمة لذلك أو الانتهاء من الإجراءات اللازمة لذلك، مضيفا أن سعي وزارة الهجرة لتوقيع البروتوكول سيخفف من معاناة أكثر من ألف أسرة سنويا، تعاني من صعوبة إجراءات نقل الجثامين.

 وكشف أحمد عماد الدين وزير الصحة والسكان، أن تكلفة نقل جثامين المصريين بالخارج لوطنهم الأم، كلف الوزارة ما يقرب من 10 ملايين جنيه العام الماضى.

وزيرة الهجرة: “مصر الخير” تتولى نفقات نقل جثامين المصريين المتوفين بالخارج

ومن جانبها أوضحت السفيرة نبيلة مكرم، مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، أن التعاون بين وزارتي الهجرة والصحة والسكان ومؤسسة مصر الخير جاءت بناء على شعور القيادة السياسية بمعاناة المصريين في الخارج في نقل الجثامين ومدى ما يلاقيهم من مصاعب لإنهاء إجراءات نقل الجثامين، مضيفة أن التعاون مع مؤسسة مصر الخير مثال جيد للتعاون بين القطاعين العام والخاص وكذلك مدى استفادة ميزانية الدولة من ملايين الجنيهات كانت تخصص لنقل الجثامين للمصريين المتوفين بالخارج.

و جاء ذلك البروتوكول استجابة لمطالب عدد من الجاليات المصرية وممثلي الجاليات حول العالم، وكذلك العديد من الشكاوى من المصريين بالخارج حول المشقة البالغة التي يجدها المصريون بالخارج في نقل جثامين المصريين المتوفين بالخارج، وكان من مطالبهم العاجلة أن تقوم الوزارة على وضع حل عاجل لتلك المشكلة.

ويهدف البروتوكول إلى وضع أساس للتعاون المشترك فيما بين أطرافه الثلاث:(وزارة الصحة والسكان طرف أول- وزارة الهجرة طرف ثان – مؤسسة مصر الخير طرف ثالث) عن طريق وضع آلية تضمن بموجبها مؤسسة مصر الخير تحمل نفقات تجهيز ونقل المتوفي من المكان الموجود به الجثمان إلى أن يصل إلى مدفنه في أرض الوطن داخل جمهورية مصر العربية.

كما يشير إلى قيام وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج برعاية حقوق المواطنين من أهل أو ذوى المصريين المتوفين بالخارج، وذلك بالتعاون مع الوزرات والجهات المعنية بهذا الشأن، فضلا عن القيام بما يلزم لدى الجهات المختصة بالدولة في شأن حصر أعداد المصريين المتوفين بالخارج والمستفيدين من هذا البروتوكول، والإشراف ومتابعة الإجراءات المنصوص عليها في البروتوكول، والتنسيق بين الأطراف بما يلزم لتنفيذه بالطريقة التي تليق بمكانة وسمعة جمهورية مصر العربية.

كما ينص “البروتوكول” على قيام وزارة الصحة والسكان بإخطار “مؤسسة مصر الخير”- من خلال الإدارة المختصة لديها “علاج المواطنين وشئون السفر”- بحالات الوفيات للمصريين المقيمين بالخارج والتي يتم إبلاغها بها بالطريق الطبيعي عن طريق وزارة الخارجية أو شركة مصر للطيران أو من أي طريق آخر وذلك بموجب الإيصال الدال على تكاليف تجهيز ونقل الجثمان الوارد من تلك الجهات لتتحمله “مصر الخير”.

وينص البروتوكول أيضا على أن تقوم مؤسسة مصر الخير خلال خمسة عشر يوماً عمل بأداء قيمة المطالبة إلى الجهة الطالبة والخاصة بتجهيز ونقل الجثمان.

يتم تنفيذ البروتوكول فيما بين الأطراف الثلاثة وفقا لعدة إجراءات، حيث تتلقى وزارة الصحة إخطارًا من وزارة الخارجية أو من وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج أو من شركة مصر للطيران بالنفقات المطلوبة لتجهيز ونقل جثمان المصري المقيم بالخارج أيا كان سبب الإقامة.

الدكتور علي جمعة : التعاون على نقل جثامين المصريين بالخارج يساهم في استقامة منظومة القيم

ومن جهته أعرب الدكتور علي جمعة خلال كلمته بحفل توقيع بروتوكول التعاون المشترك بين وزارتي الهجرة والصحة ومؤسسة مصر الخير، عن شكره للسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، والدكتور احمد عماد وزير الصحة، على تعاونها مع مصر الخير في نقل جثامين المصريين المتوفين بالخارج لأرض مصر، مضيفا أن ما تقوم به مؤسسة مصر الخير في هذا التعاون هو جزء أصيل من واجب المؤسسة تجاه المصريين،  وتطبيقا لشعارها “من الناس إلى الناس”، كما أوضح أن المؤسسة تتم هذه الايام سنتها العاشرة وتستمر في التعاون والدعم مع مختلف المؤسسات لخدمة المواطن المصري.

كما أكد أن التعاون بين الحكومة مع المجتمع المدني والاعلام يمثل ركنا هاما وأساسيا لتحقيق خدمة حقيقة للناس على أرض الواقع، مضيفا أن نقل جثامين المصريين المتوفين بالخارج له علاقة قوية بتنمية الانسان الحي لأن تكريم الانسان هو استشعار بإنسانية، ويساهم بشكل كبير في استقامة منظومة القيم.

عن ahmed kimo

مهندس صيانة حاسب الى متخصص في تطوير البرامج والمواقع على الانترنت وتصميم المواقع وجلب احدث البرامج العالمية . 00971503337932 00201114047456 WWW.AHMED.TK ax5@hotmail.it

شاهد أيضاً

النائبة غادة عجمى تشيد بتطبيق صورة طبق الأصل للشهادة بتنسيق المصريين بالخارج

الأربعاء، 01 أغسطس 2018 05:37 م قالت النائبة غادة عجمى، عضو مجلس النواب عن المصريين …

الحكومة توافق على مد الإعارات والإجازات بدون أجر للعاملين فى الخارج – صور

    كتبت هند مختار – تصوير سليمان العطيفى الأربعاء، 01 أغسطس 2018 02:46 م …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *